أفضل استراتيجية من شركة IQ Option لعام 2019 بصيغة PDF

تقدم أنظمة التداول للمتداولين العديد من الاستراتيجيات المختلفة. وقد تم اختيار هذه الطريقة من قبل الشركة لإبرام صفقات مربحة اكثر قدر الإمكان. حيث ستساعدك إستراتيجية التداول الناجحة على التنبؤ الدقيق بالأسعار وتحليل أسعار السوق اليومية بشكل احترافي. ومع ذلك، هناك خطأ يرتكبه معظم المتداولون المبتدئون، وهو انهم ينظرون إلى التداول على أنه لعبة حظ أو يانصيب. بل ويعتقدون أنهم سيكونون محظوظين وان هذا الحظ سيكون قادر على جلب أرباح ضخمة لهم. ولكن، الحقيقة انه في هذا المجال تعتبر عملية اختيار استراتيجية التداول الجيدة أهم بكثير من الأرباح. يستخدم بعض المتداولين بالفعل استراتيجيات التداول الخاصة بهم، ولكن في هذا المقال عن أفضل استراتيجية لعام 2019 من IQ Option سيجد كل متداول شيئا مفيد يمكن مساعدته في التداول. 

 


اختيار الإستراتيجية الصحيحة

 يجب على المتداول أن يأخذ في الاعتبار معتقداته ومبادئه الشخصية، وأن يدرس ويختبر بعناية كل الخيارات المناسبة. إنها ليست لعبة حظ أو مجموعة من الأنماط الصعبة سوف تساعدك في كسب الكثير من المال. بل يجب أن تمتلك بعض المهارات لفهم تفاصيل وتخصصات هذا السوق، وإيجاد المعلومات المتعلقة بمبادئه ودراسة كل استراتيجية. يستطيع المتداولين المحترفين تحقيق أرباح ممتازة لأنهم عادة يدرسون السوق بعناية فائقة قبل البدء في التداول الحقيقي. درسوا خصائص السوق، قام بتجربة استراتيجيات مختلفة واتخذوا المخاطرة. وفى النهاية اختاروا إستراتيجيتهم الخاصة. وليس اختيار الاستراتيجية فقط هو الذي سيساعدك على تحقيق ربح بنسبة 100 ٪، بل من الضروري أيضا الانتظار بعض الوقت قبل أن تبدأ الاستراتيجية في العمل بشكل فعال. اختر الاستراتيجية وأدرسها جيدا، وسترى أن التداول مع الوسيط عملية مربحة، وليس مجرد لعبة.


قد يدرس المتداولين الجدد بعض قوالب الاستراتيجيات التي استخدمها المحترفون من قبل. مما يعنى انك تأخذ الطريقة فقط من منتصفها. حيث لا يقتصر الأمر فقط على التحكم والدخول إلى الصفقات.  إنها عبارة عن نظام متكامل لتحليل السوق، الجانب التقني، إشارات المؤشرات المختلفة، الخوارزميات، الخ. تستند أي استراتيجية على مبادئ محددة، ولكن بالتأكيد سيكون لكل نظام تداول عيوبه ومزاياه.  فقبل اختيار استراتيجية التداول، تحتاج إلى معرفة المزيد عن خصائصها. وسوف يساعدك هذا على حماية الأصول الخاصة بك. 

 

المميزات والعيوب

 سترى أدناه قائمة بنقاط القوة والضعف في الاستراتيجية المذكورة أعلاة.


المميزات

  • انخفاض مستوى المخاطرة؛ تمتلك الاستراتيجية العديد من الخصائص المميزة وتستند على الكثير من المعلمات، بحيث يتم تقليل المخاطر أثناء التداول.حيث تعمل على مجموعة مختلفة من الأصول: الذهب، السلع، العملات، النفط وغيرها.؛
  •  لا يتطلب منك التدخل سوى بأشياء بسيطة؛ لكل استراتيجية خوارزمية معينة. وطالما لم ينتهي وقت التداول بعد، يجب عليك فقط وضع الرهان: لأسفل أو لأعلى؛
  •  التحكم؛ سوف تساعدك هذه الاستراتيجية على التحكم وإدارة المخاطر؛ لديك فرصة لاتخاذ خيار: الربح أو الخسارة؛ أمام كل صفقة خيارين لا ثالث لهما؛
  •  الإمكانية؛ ينجذب العديد من المتداولين للأنظمة الرقمية حيث تمكنهم من عقد الصفقات بمخاطر أقل؛ صفقة بسيطة تساوي ربح جيد؛
  •  التوافر؛ تعمل الأنظمة الرقمية على مدار الساعة مما يسمح للمتداولين بالعمل في أي وقت؛ يوفر كل وسيط بطاقة بنظام الوقت؛ بحيث يمكن للمستخدم معرفة الوقت الفعلي في أي مكان حول العالم؛
  •  إمكانية اختيار السوق؛ يمكنك اختيار السوق المفضل لك والذي ترغب في إجراء المعاملات داخله؛ قد يكون سوق العملات، المؤشرات، الأسهم أو السلع المختلفة.

 

العيوب

  •  قلة عدد الصفقات؛ في حالة قيام الوكيل باقتطاع مدفوعات بنسبة 80٪ ، تنتهي المعاملة وتقل النسبة؛
  •  أدوات التداول؛ يقترح العديد من وسطاء التداول مجموعة كبيرة من الأدوات المفيدة، ولكن ليست كلها مناسبة للعمل المطلوب؛
  •  مؤشر الخسارة؛ توجد نسبة محددة من الخسارة، فمن أصل 70٪ من المتداولين الناجحين، يمكن للمتداول أن يتلقى خسارة واحدة بنسبة 85٪. ولكي لا يكون لديه خسارة، يحتاج إلى نسبة 55٪.